صحة

محافظ كفرالشيخ يتفقد انشاء مركز الأورام الجديد…مؤكداً ان ما يتم من أعمال حالية هى تطوير وزيادة مساحة المركز من 3400م2 الى 8856م2 طبقاً للمواصفات الطبية العالمية


تفقد الدكتور اسماعيل طه، محافظ كفرالشيخ، اليوم الثلاثاء، أعمال انشاء مركز الأورام بمدينة كفرالشيخ، مؤكداً ان ما يتم من أعمال حالية هو تطوير وزيادة مساحة المركز من 3400م2 الى 8856م2 طبقاً للمواصفات الطبية العالمية، ولا صحة لما تداوله البعض عن هدم بعض منشآته، داعياً المواطنين للتبرع لصالح استكمال مركز الأورام بكفرالشيخ، مقدماً الشكر لجمعية رعاية مرضى الأورام وأهالي كفرالشيخ الذين لولا تبرعاتهم ما كان لهذا الصرح أن يرى النور، وذلك بحضور المحاسب محمد أبوغنيمة، السكرتير العام المساعد، وعدد من القيادات التنفيذية.

قال محافظ كفرالشيخ، انه تم اتخاذ اللازم فنياً وقانونياً لتعديل المخطط التفصيلي لمدينة كفرالشيخ، وصدر قرار ” المحافظ ” بزيادة المساحة المخصصة لمركز علاج الأورام من 3400م2 الى 8856م2 مما يزيد من قيمة المشروع وتحويله لمركز خدمة مرضى الأورام على مستوى الدلتا ووجه بحرى، تنفذه وزارة الإنتاج الحربى، لافتاً انه تم زيادة إمكانيات المركز ليتضمن ” 148 سرير بدلاً من 90 سرير، و 8 غرف عمليات بدلاً من 4 غرف، وتم التعديل غرف العناية المركزة والإفاقة من نصف دور لدور كامل، وزيادة عدد المصاعد من 2 الى 8 مصاعد، وإضافة قسم جديد للأشعة بتجهيزات هي الأولى في مصر والشرق الاوسط، وتم توزيع وتخطيط الفراغات الداخلية بعد زيادة الأقسام، وأضيف موقف سيارات على دورين على كامل مساحة المشروع ليخدم المترددين على المركز سواء من العاملين وزوار المرضى “.

أضاف محافظ كفرالشيخ، انه يتم استغلال زيادة المساحة المخصصة لإقامة مبنى كامل يشمل كل الخدمات اللوجيستية ( المشرحة، ثلاجة الموتى، غرف الميكانيكا والـ Power، محولات الكهرباء، وغيرها ) لخدمة المركز، لافتاً ان ذلك استلزم إجراء تعديلات فنية تتطابق مع المعايير الهندسية القياسية الآمنة التي تشترطها وزارة الصحة طبقاً للمواصفات العالمية في مثل تلك المنشآت وكذلك تماشياً مع إعادة توزيع وتخطيط الفراغات الداخلية بعد زيادة الأقسام، مشيراً انه تم هدم بعض الحوائط الغير مؤثرة على سلامة المبنى لإقامة جدران مقاومة للضوضاء وللإشعاع وغيرها من إشتراطات السلامة الطبية التي تتماشى مع تطوير مركز الأورام بكفرالشيخ ليكون واحداً من أحدث المراكز على مستوى الجمهورية.

وتابع محافظ كفرالشيخ، انه استكمال مركز الأورام الذى بدأ العمل به منذ عام ٢٠٠٩م، والذى كان من المشروعات المتوقفة بالمحافظة، حيث يتم انشائه على مستوى دولي، حيث يشمل جميع تخصصات الأورام أهمها الأشعة التشخيصية والعلاجية والرنين المغناطيسي والطب النووي و العلاج الإشعاعي و ذلك من أجل حدوث تكامل فيما بين هذه التخصصات التي قد يحتاجها مرضى الأورام بالتزامن مع القضاء على مصادر الأوبئة والأمراض، قائلاً ” لن أهمل في صحة المواطنين “.

وأكد محافظ كفرالشيخ، انه يولى اهتماماً كبير بالقطاع الصحي بالمحافظة وتقديم افضل الخدمات الطبية للمواطنين، لتقديم الخدمة الطبية المتميزة للمواطنين تنفيذاً لتوجيهات السيد رئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية.

شدد محافظ كفرالشيخ، على الالتزام بالبرنامج الزمنى وجدول التنفيذ على أن يكون معلن للأهالي على رأس موقع تنفيذ المشروع، وعرض تقرير شهري على المحافظ بالأعمال.

وقدم محافظ كفرالشيخ، خالص الشكر لجمعية رعاية مرضى الأورام وأهالي كفرالشيخ الذين لولا تبرعاتهم ما كان لهذا الصرح أن يرى النور.

جدير بالذكر انه تم توقيع البروتوكول المشترك بين جمعية مرضى الأورام وأمانة المراكز الطبية المتخصصة لنقل تبعية وأصول مركز الأورام بكفرالشيخ الى أمانة المراكز الطبية المتخصصة التابعة لوزارة الصحة، وتزويده وتجهيزه بأحدث المعدات والكوادر الطبية المتخصصة وهيئة التمريض لتحقيق خدمة طبية متميزة لمرضى الأورام من أبناء المحافظة والمحافظات المجاورة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق