سياسة وأقتصاد

المالية توضح حقيقة فرض ضرائب على مستخدمي “فيس بوك”

كشف المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، حقيقة ما تردد في بعض وسائل الإعلام والمواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي، من أنباء عن وجود دراسة أو نية لدى وزارة المالية لفرض ضرائب على حسابات مواقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”.

وأشار المركز إلى أنه قام بالتواصل مع وزارة المالية، والتي نفت تلك الأنباء، مُوضحًة أنه لا صحة لفرض ضرائب على الحسابات الشخصية بمواقع التواصل الاجتماعي وأبرزها “فيس بوك”، وأن هذه الحسابات الإلكترونية هي خدمة مجانية تقدمها هذه المواقع للمواطنين، ولن يتم فرض ضرائب عليها، وأن كل ما يتردد حول هذا الشأن شائعات لا أساس لها من الصحة تستهدف إثارة الرأي العام.

كما أوضحت الوزارة أن هناك دراسة لمشروع قانون الضرائب على الإعلانات الإلكترونية فيما يتعلق بمواقع التواصل الاجتماعي و بمقتضاه سيتم فرض ضريبة على المعلنين الذين يستخدمون مواقع التواصل الاجتماعي بهدف الإعلان عن منتجاتهم.

وأكدت الوزارة أنه فور الانتهاء من مشروع القانون سيتم عرضه على الجهات المعنية والبرلمان ومنظمات المجتمع المدني وذلك وفقا لما هو متبع في كافة مشاريع القوانين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق